في هذا التحديث، يبحث مشروع "من يربح من الاحتلال" مبادرة زراعة الفطر الفلسطينيّة، وينظر من خلالها إلى واقع السوق الفلسطينيّ باعتباره سوقًا أسيرًا، وهي حالة يرسّخها الملحق الاقتصاديّ لاتفاقيّة أوسلو- بروتوكول باريس. تستعرض هذه الدراسة نموذجًا للمقاومة الاقتصاديّة، بينما تكشف أساليب التضييق الشرسة ضدّ الاقتصاد الفلسطينيّ، من مراكمة العقبات في مسار ترخيص المُنتجات، والتفتيش الأمنيّ، الضرائب والرسوم الباهظة والمكثّفة التي تُفرض على كل عمليّة تصدير للمواد الخام، وغيرها صعوبات كثيرة أخرى.