Notebook

عن المركز

من يربح من الاحتلال هو مركز ابحاث مستقل، المخصص لكشف تورط الشركات الاسرائيلية والعالمية في الاحتلال الاسرائيلي المستمر على الاراضي الفلسطينية والسورية.

تم تأسيس المركز في عام 2007 كأحد مشاريع تحالف النساء للسلام، وتحول الى مركز مستقل في عام 2013. يتناول نشاطنا قضية اقتصاد الاحتلال الاسرائيلي من خلال ثلاثة مجالات عمل: تركيز قاعدة بيانات الكترونية للشركات المتورطة، تفعيل مركز معلومات الكتروني ومجاني، نشر تقارير حول تورط الشركات في الاحتلال. نحن نسعى من خلال هذه المجالات ان نسلط الضوء على دور القطاع الخاص في صناعة المستوطنات، الاستغلال الاقتصادي للاراضي الفلسطينية والسورية، استغلال العمال والموارد، وجهاز السيطرة على الشعوب القابعة تحت الاحتلال.

تساعد المعلومات الموثوقة والمؤكدة التي يوفرها المركز النشطاء المحليين، مؤسسات المجتمع المدني ومتخذي القرارات على خلق نقاش عام ونزيه حول الجوانب الاقتصادية للاحتلال والمصالح المحلية والعالمية التي تلعب دور هام في الحفاظ على السيطرة الاسرائيلية على الاراضي الفلسطينية والسورية.

يشكل موقع “من يربح” قاعدة بيانات متاحة ومجانية والتي تشمل 500 شركة متورطة في الاحتلال. كما ويفعّل “من يربح” مركز معلومات التي يمكّن الافراد ومؤسسات المجتمع المدني من التواصل معنا والاستفسار حول شركات وتورطها في الاحتلال. تشكل هذه المعلومات التي نوفرها اساس متين لتحليلات وتقارير مستقبلية والتي تدعم الهدف الاسمى وهو محاسبة الشركات وتعزيز العدالة الاجتماعية وانهاء الاحتلال الاسرائيلي.

منشورات

ينشر المركز تقارير مصغرة، اوراق موقف وتقارير معمقة التي تبحث في تطور قضايا اساسية في اقتصاد الاحتلال، غالبًا بالتركيز على شركات معينة، قطاعات، موضوعات او اخبار. جميع التقارير موجودة على موقعنا. التقارير المعمقة مهمة على الصعيد العالمي بشكل خاص، لانها تكشف عن شركات اساسية، كAhava  و HP  اعمال قطاعات وصناعات كبيرة كالطاقة الحرارية وتورط البنوك الاسرائيلية.

منهجية البحث

على مر السنوات، طوّر المركز منهجية بحث دقيقة. تعمل الباحثات على ايجاد معلومات وموارد المتاحة للعامة، كتقارير ومنشورات الشركات، تقارير اخبارية، ملفات حكومية رسمية وقرارات المحاكم. بالاضافة، نحن نقوم بجولات ميدانية للاراضي الفلسطينية والسورية المحتلة من اجل الحصول على اثباتات، ونقدم طلبات “حرية المعرفة” لاجسام اسرائيلية رسمية.

تمر جميع التقارير والمعلومات سيرورة مراجعة من قبل جميع اعضاء الطاقم ويتم التواصل مع جميع الشركات قبل النشر من اجل منحهم الفرصة للرد، مما يضمن ان تكون المعلومات مؤكدة على العديد من الاصعدة وطرح المعلومات بأكبر غاية من الدقة.

على الرغم من محاولاتنا لعرض المعلومات الحديثة والموثوقة، قد يحتوي الموقع على اخطاء معينة. الرجاء التواصل معنا في حال وجدتم\ن اية اخطاء او كانت ليدكم\ن اية ملاحظات او اسئلة.